الأخبار التكنولوجية والاستعراضات والنصائح!

تقول الدراسة إن بحث Google يولد 7 جرام من ثاني أكسيد الكربون

ستساعدك المقالة التالية: تقول الدراسة إن بحث Google يولد 7 جرام من ثاني أكسيد الكربون

ماذا تفضل أن تتخلى عنه؟ هل تغلي غلاية للشاي أم تستخدم بحث جوجل؟ قد ترغب في التخلي عن كليهما، حيث أن غلي غلاية وإجراء بحثين على جوجل سوف ينتج في الواقع نفس الكمية تقريبًا من ثاني أكسيد الكربون، وهو بالطبع ضار ببيئتنا. وكانت هذه النتائج التي توصل إليها أ يذاكر أجراها عالم الفيزياء بجامعة هارفارد أليكس ويسنر جروس والتي كشفت أن البحث في جوجل ينتج 7 جرام من ثاني أكسيد الكربون. وهذا يمثل نصف كمية ثاني أكسيد الكربون الناتجة عند غليان غلاية والتي تبلغ حوالي 15 جرامًا.

السبب؟ مراكز بيانات جوجل الضخمة المنتشرة في جميع أنحاء العالم والتي حسب الدراسة تستهلك كمية هائلة من الطاقة في كل مرة يقوم فيها المستخدم بإجراء بحث في جوجل. وقد تم بالفعل تقديم البحث للنشر إلى المعهد الأمريكي لمهندسي الكهرباء والإلكترونيات وقام المؤلف بإنشاء موقع على شبكة الإنترنت يسمى CO2stats.com. إذا كنت تريد معرفة المزيد عن هذه المنظمة، فقم بإجراء بحث على Google، ثم صل من أجل ألا ينتهي العالم لأنك ساهمت بالكمية الأخيرة من ثاني أكسيد الكربون التي من شأنها أن تؤدي إلى تدميرها.

فماذا الآن؟ هل هذه نهاية صناعة البحث على شبكة الإنترنت؟ هل جوجل هو فقط محرك البحث الذي يساهم في إنتاج ثاني أكسيد الكربون؟ إذا كان Google ينتج 7 جرام من ثاني أكسيد الكربون في كل مرة يتم فيها إجراء بحث، فهل يمكنك تخيل كمية ثاني أكسيد الكربون التي تم إنتاجها بالفعل من جانبنا جميعًا منذ اليوم الذي أصبح فيه Google ظاهرة ضخمة على الويب؟ وهل يمكنك أيضًا أن تتخيل كمية ثاني أكسيد الكربون الإضافية التي سننتجها إذا واصلنا استخدام بحث جوجل؟

أسئلة كثيرة، لكن لا تكلف نفسك عناء الإجابة عليها. على أية حال، سأتخلى عن عادة تناول الشاي لتقليل كمية ثاني أكسيد الكربون التي أساهم بها في تدمير البيئة.