الأخبار التكنولوجية والاستعراضات والنصائح!

كيفية تسريع موقع الويب البطيء بسهولة 2023 (طرق مجربة)

ستساعدك المقالة التالية: كيفية تسريع موقع الويب البطيء بسهولة 2023 (طرق مجربة)

لا يوجد شيء مزعج مثل موقع الويب الذي يستغرق تحميله وقتًا طويلاً للزائرين. ببساطة، موقع الويب البطيء ليس فعالاً تمامًا ويفشل في ترك انطباع جيد.

ومن الحقائق الراسخة أن العملاء غير الراضين هم الأسرع في نقل أعمالهم ورعايتهم إلى المنافسين. الآن هذا سيناريو مخيف.

تخيل لو أن كل العمل الشاق والجهد الذي بذلته في موقع الويب الخاص بك – المحتوى المذهل، والرسومات الجذابة، والتخطيطات سهلة الاستخدام، وما إلى ذلك – قد تم تقويضه بشيء تافه مثل سرعة موقعك!

في عالم اليوم الذي يتسم بالإشباع الفوري، يمكن للسرعة أن تصنع موقع الويب الخاص بك أو تدمره. فهو يؤثر على كل شيء – حركة المرور، ومشاهدات الصفحة، والتحويلات، والمبيعات، وعلامتك التجارية، وسمعتك.

تعد مواقع الويب البطيئة أكثر شيوعًا مما تتوقع. ومع أخذ ذلك في الاعتبار، نحن هنا لمساعدتك في تسريع موقع الويب الخاص بك، وإعطائه الميزة التي يستحقها.

كيفية تسريع موقع الويب البطيء بسهولة في عام 2023

ما هي سرعة التحميل المثالية؟

قبل أن تبدأ في التركيز على سرعة موقع الويب الخاص بك وتعلن أنه بطيء جدًا في دفع عملك نحو النجاح، تحقق أولاً من السرعة الفعلية لموقع الويب الخاص بك.

هناك العديد من الأدوات المتاحة على الإنترنت والتي تكون سهلة الاستخدام للغاية وغالبًا ما تكون مجانية. يمكنهم مساعدتك في تقييم أداء موقعك المتعلق بسرعة التحميل وحتى اقتراح التحسينات التي ستساعدك على تسريع عملية التحميل.

في حين أن المقبولة عموما سرعة التحميل “المثالية” هي أقل من 2 ثانية، إنه مجرد معيار تقريبي. ربما يمكنك تعديل موقع الويب الخاص بك للتحميل بشكل أسرع، أليس كذلك؟

ولكن من الأفضل تجنب تجاوز ثانيتين، وإذا تجاوزت 3-4 ثوانٍ، فهذا أمر محظور تمامًا. فيما يلي اثنتين من أدوات تحليل السرعة الأكثر شيوعًا التي يمكنك استخدامها:

بينغدوم: توجه إلى موقع الويب الخاص بهم، وأدخل عنوان URL لموقع الويب الخاص بك، وانتظر التحليل الكامل بمجرد الضغط على “بدء الاختبار”. إنها بهذه السهولة!

وكانت النتائج شاملة، مع رؤى مذهلة تتعمق في الأداء العام لموقع الويب الخاص بك، وتشير إلى المشكلات الملحة التي تجعل موقعك بطيئًا.

رؤى جوجل PageSpeed: هذه الأداة سهلة الاستخدام وتقدم تقريرًا شاملاً عن سرعة تحميل موقعك. عند إدخال عنوان URL الخاص بموقعك في أداة PageSpeed ​​Insights، تحصل على تحليل تفصيلي حول أدائه والمشكلات التي تسبب تباطؤه.

تسجل الأداة موقع الويب الخاص بك من أصل 100 – ومع كل شيء آخر في الحياة، كلما زادت نقاطك، زاد تحسين موقع الويب الخاص بك.

هناك الكثير من المواقع والأدوات والخدمات الأخرى التي تساعدك على تحديد سرعة موقع الويب الخاص بك. اختر الموقع الذي يبدو أكثر ملاءمة لموقعك على الويب، واتخذ الخطوة الأولى نحو موقع ويب فائق السرعة سيحبه عملاؤك وزوارك!

والأهم من ذلك… لا تنس عمل نسخة احتياطية!

الآن بعد أن حددت سبب تباطؤ موقعك على الويب، يمكنك تعديل الواجهة الخلفية لضمان موقع سريع وسريع الاستجابة يُسعد زوار موقعك.

ومع ذلك، فإن الخطوة الأكثر أهمية في هذه المرحلة هي عمل نسخة احتياطية لموقع الويب الخاص بك قبل تغيير أي شيء!

من المعروف أن التعديلات والتغييرات تسبب اضطرابات وقد ينتهي بك الأمر إلى فقدان بيانات ثمينة في هذه العملية. يمكنك أخذ نسخ احتياطية يدويًا أو استخدام مكون إضافي متخصص مثل BlogVault الذي يجعل العملية برمتها أسهل بكثير.

مهما كانت الطريقة التي تستخدمها، تأكد من الاحتفاظ بنسخ احتياطية!

طرق لتحسين سرعة موقع الويب الخاص بك (عمل)

على الرغم من أن تحليل السرعة الخاص بك سيعطيك فكرة جيدة عن السبب الذي يجعل موقع الويب الخاص بك بطيئًا، فإليك بعض الطرق العامة لتسريع موقعك وتحسين تجربة المستخدم بشكل كبير.

1. قم بترقية خطة استضافة الويب الخاصة بك:

هناك 3 خدمات استضافة الأكثر شعبية – الاستضافة المشتركة، والاستضافة المدارة و استضافة VPS. تقدم جميع خدمات الاستضافة الثلاثة أنواعًا مختلفة من السرعة. كما يوحي الاسم، الاستضافة المشتركة هي حيث تتم استضافة عدد من مواقع الويب على نفس الخادم. سيكون للخوادم المزدحمة تأثير على أداء موقعك.

الموارد محدودة. مع نمو الموقع وجذب المزيد والمزيد من الزيارات، فإنه سيجذب المزيد من الموارد مما يتسبب في توقف مواقع الويب الأخرى على نفس الخادم.

وهذا هو السبب في أن تعليق الموقع أمر متكرر جدًا في مواقع الويب المستضافة على الاستضافة المشتركة. الموارد محدودة. مع نمو الموقع وجذب المزيد والمزيد من الزيارات، فإنه سيجذب المزيد من الموارد مما يتسبب في توقف مواقع الويب الأخرى على نفس الخادم.

ولهذا السبب يكون تعليق الموقع أمرًا متكررًا في مواقع الويب المستضافة على الاستضافة المشتركة. من الأفضل الانتقال إلى الاستضافة المُدارة أو VPS لأنها توفر موارد تلبي احتياجات موقع الويب. التكلفة أكثر من مجرد استضافة مشتركة ولكنها تستحق ذلك.

بغض النظر عن مدى تحسين موقع الويب الخاص بك، فإنه سيكون فقط بالسرعة التي تسمح بها خدمة استضافة الويب الخاصة بك! من المحتم أن يتباطأ موقعك مع تطور موقع الويب الخاص بك ونموه مع المزيد من الصفحات والمحتوى.

إذا كان هذا هو حالك، ففكر في ترقية خطة استضافة الويب الخاصة بك. سيمنحك العديد من مزودي الخدمة فترة تجريبية مجانية محدودة.

جربه وشاهد مدى تحسن السرعة قبل أن تتخذ قرارك لأنه سيكون هناك بالتأكيد علاوة سعرية متضمنة في الترقية.

انتبه: استخدم الكوبون: BLID10OFFBV للحصول على خصم 10% على كل خطط Blogvault

2. تمكين التخزين المؤقت للمتصفح:

يمكن أن يكون للتخزين المؤقت للمتصفح تأثير كبير على سرعة تحميل موقع الويب الخاص بك. يعمل التخزين المؤقت عن طريق “تذكر” الموارد المطلوبة لتحميل موقع الويب الخاص بك للزائر العائد.

يتم أخذ هذه البيانات من الحالات السابقة، مما يقلل بشكل فعال من الوقت اللازم لإعادة التحميل عند إعادة زيارة موقع الويب. علاوة على ذلك، سيستخدم خادمك موارد أقل لخدمة الصفحة للزائر مما سيضع ضغطًا أقل على خادمك.

بالطبع، يرجى ملاحظة أن هذا يعمل لصالح العملاء المتكررين فقط وسيستفيد منهم.

يمكن تمكين التخزين المؤقت على مستويات مختلفة –

التخزين المؤقت على مستوى الخادم: يتعامل مضيفو الويب مع التخزين المؤقت على مستوى الخادم. يقومون بتمكينه على الخادم الخاص بك دون الحاجة إلى رفع إصبعك. إذا قمت بنقل موقع الويب الخاص بك إلى خدمات الاستضافة المُدارة مثل Kinsta، وWP Engine، فسيتم تمكين التخزين المؤقت على موقعك.

ملحقات التخزين المؤقت: هناك مكونات إضافية مجانية للتخزين المؤقت ومدفوعة الأجر يمكنك اختيارها. يعد WP Rocket أحد المكونات الإضافية المتميزة للتخزين المؤقت. يعد Cache Enabler وW3 Total Cache من البدائل المجانية التي يمكنك استخدامها. هذه المكونات الإضافية فعالة وسهلة الاستخدام.

تجدر الإشارة إلى أنك ستواجه مشكلات مع بعض مواقع الويب مثل مواقع العضوية. وذلك لأن مواقع العضوية تحتوي على صفحات ديناميكية مثل صفحة الخروج ولوحات المناقشة.

عندما تفشل تقنيات التخزين المؤقت الشائعة، يأتي التخزين المؤقت للكائنات في المسرحية. تقدم الاستضافة المُدارة مثل WPEngine وKinsta خدمات التخزين المؤقت للكائنات التي يمكنك الاستفادة منها.

3. تحسين الصور:

قد تميل إلى استخدام الصور عالية الدقة لموقعك على الويب. على الرغم من أنها تبدو مذهلة، إلا أنها تستهلك أيضًا قدرًا كبيرًا من النطاق الترددي وتستخدم الكثير من موارد الخادم الخاص بك.

وهذا بدوره يؤدي إلى إبطاء موقع الويب الخاص بك. ولحسن الحظ، فإن العلاج لهذه المشكلة ليس الصور ذات الدقة المنخفضة والمنقطة! هناك عدد من الأشياء التي يمكنك القيام بها للتأكد من أن الصور الموجودة على موقع الويب الخاص بك لا تتسبب في تباطؤه.

من نوع الصورة إلى حجم الملف، يجب قياس كل شيء.

بشكل عام، ستجد الصور بثلاثة أنواع من التنسيقات – JPEG، وJPG، وPNG. القاعدة الأساسية هي تجنب PNG لأنها تميل إلى أن تكون أكبر بكثير من تنسيقات الصور الأخرى.

يمكنك ضغط الصور لتقليل حجمها. أدوات مثل البكسل القصير، سوف يساعدك Compressor.io على القيام بذلك ولكن ضع في اعتبارك نوع الضاغط الذي تختاره. هناك نوعان من الضغطات التي يمكنك اختيارها – ضياع وغير ضياع.

على الرغم من أن فقدان الصورة يقلل بشكل كبير من حجم الصورة، إلا أنه يقلل أيضًا من جودتها. من ناحية أخرى، يسمح لك برنامج Lossless بضغط صورك بدون فقدان الجودة، لذلك يحصل عملاؤك على نفس الصور المذهلة دون تجربة التحميل البطيئة المؤلمة.

يوصى بأن يكون حجم الصورة أقل من 100 كيلو بايت. قص الصور وتقليل حجمها قدر الإمكان. على سبيل المثال، إذا كان لديك منشور يحتوي على الكثير من لقطات الشاشة لمنتج ما، فلن تحتاج إلى إظهار النافذة بأكملها للمستخدمين.

ما عليك سوى التقاط لقطة شاشة لجزء المنتج الذي تريد أن يلاحظه القارئ.

4. قم بإزالة المكونات الإضافية غير الضرورية:

على الرغم من أن بعض المكونات الإضافية ضرورية لموقعك على الويب لأنها تجعل التجربة أفضل لزوار موقعك، إلا أنها تندرج أيضًا في فئة “الإكثار من أي شيء يعد أمرًا سيئًا”. سيستخدم كل مكون إضافي تضيفه بعض الموارد ليعمل.

كلما زاد عدد المكونات الإضافية التي تستخدمها، زادت الموارد المطلوبة وبالتالي زاد الحمل على الخادم.

على سبيل المثال، يستخدم المكون الإضافي للأمان الذي ينفذ عمليات مثل المسح على الخادم الخاص بك موارد الخادم الخاص بك. تقوم العديد من المكونات الإضافية للنسخ الاحتياطي بتخزين نسخة احتياطية على خادم موقعك.

وهذا يعني أن خادم الويب يجب أن يتحمل عبء تشغيل مكون إضافي للأمان، وتخزين النسخ الاحتياطية إلى جانب تشغيل عملياته اليومية.

هذه وصفة لكارثة لأنها لا تؤدي إلى إبطاء موقع الويب الخاص بك فحسب، بل تتسبب أيضًا في تعطله! استخدم فقط المكونات الإضافية التي تحتاجها بشدة. إن النهج البسيط الذي يركز على الجودة بدلاً من الكمية من شأنه أن يحقق لك العجائب.

في كل مرة تريد فيها استخدام مكون إضافي، اكتشف كيفية تأثير المكون الإضافي على أداء الموقع.

ألق نظرة على المراجعات أو استفسر عن المطورين. اختبار سرعة الصفحة قبل استخدام البرنامج المساعد وبعد تثبيت البرنامج المساعد.

ولكن ماذا عن المكونات الإضافية الموجودة بالفعل على الموقع؟ لمعرفة أي مكون إضافي يسبب مشاكل للموقع، استخدم QueryMonitor.

لن يخبرك على الفور بالمكون الإضافي الذي يسبب المشكلة ولكنه يقدم بيانات يمكنك البحث فيها وتفسيرها. إليك مقالة جيدة يمكن أن تساعدك في هذه العملية.

5. التحقق من وجود برامج ضارة:

في بعض الأحيان يكون السبب الرئيسي وراء سلوك التحميل البطيء لموقعك على الويب هو البرامج الضارة. من الممكن أن يتم اختراق مواقع الويب الخاصة بك وإصابة مجلداتك ببرامج ضارة. الكثير من الملفات غير المرغوب فيها تعرقل موقع الويب الخاص بك.

علاوة على ذلك، فإن وجود برامج ضارة على موقع الويب الخاص بك يعني أن موقعك قد تم اختراقه. يتم استخدام مواردك من قبل شخص خارجي دون علمك.

ربما يستخدم موقعك لإرسال بريد غير مرغوب فيه. يقوم الكثير بتخزين الأفلام والبرامج المقرصنة مما يضيف المزيد والمزيد من التحميل إلى الخادم الخاص بك مما يؤدي إلى تباطؤه.

يمكن أن تؤدي البرامج الضارة إلى شل موقع الويب الخاص بك، وتعريض الأمان للخطر، وتعرضك أنت وزائريك لخطر كبير. قد تفقد المحتوى وحتى بيانات العملاء، مما يجعل أسوأ كوابيسك تنبض بالحياة.

لحسن الحظ، هناك العديد من الإضافات الموثوقة مثل مالكير بني لهذا الغرض فقط؛ فهي لا تقوم بتنظيف الموقع المصاب فحسب، بل تحميه أيضًا من الهجمات المستقبلية. أفضل آمنة من آسف!

6. تعطيل المراجعات أو تقييدها:

المراجعات هي نسخ احتياطية للمحتوى الخاص بك. في كل مرة تقوم فيها بحفظ منشور أو صفحة على WordPress، يتم تشغيل نسخة احتياطية. المراجعات مفيدة جدًا للعودة ومطابقة المحتوى.

لكن المراجعات يمكن أن تؤدي أيضًا إلى إبطاء موقع الويب الخاص بك لأنه يتم تخزين النسخة الاحتياطية للمحتوى على الخادم الخاص بك. مع مرور الوقت، سيؤدي كل المحتوى المتراكم على الخادم الخاص بك إلى إبطائه.

على الرغم من أن بعض المستخدمين يفضلون حذف جميع المراجعات، إلا أننا نوصي بالاحتفاظ بـ 3 إلى 5 مراجعات وحذف الباقي. سوف تتفاجأ بمعرفة عمر بعض المراجعات التي يرجع تاريخها إلى سنوات مضت.

بالإضافة إلى ذلك، هناك عدة طرق أخرى لتسريع موقع الويب الخاص بك. يمكنك تمكين ضغط Gzip، وتقليل طلبات HTTP، وتمكين HTTP Keep-Alive، وتقليل ملفات JavaScript وCSS.

قم بتغيير مظهر موقع الويب الخاص بك، وتقليل البرامج النصية الخارجية، وإصلاح الروابط المعطلة، وتعطيل الارتباط السريع، واستخدام نظام إدارة المحتوى المحسن، وتحسين قاعدة البيانات الخاصة بك، من بين أشياء أخرى.

بغض النظر عن الخيار الذي تختاره لتحسين موقع الويب الخاص بك، نأمل أن تعطي الأولوية لسرعة التحميل والعمل على تحسينها لأن هذا هو أقل ما يتوقعه عملاؤك وزوارك.

روابط سريعة

الخلاصة | كيفية تسريع موقع ويب بطيء بسهولة

لقد انتهيت الآن! بعد إجراء كل تغيير ممكن مذكور أعلاه في موقع الويب الخاص بك، لا تنس اختبار أدائه. إذا كانت نتائجك هي نفسها كما كانت من قبل، فيرجى إفراغ ذاكرة التخزين المؤقت لصفحتك من مكون ذاكرة التخزين المؤقت الإضافي ثم المحاولة مرة أخرى على مواقع التحقق من السرعة.

ومن ثم بالتأكيد سترى نسخة محدثة من نتيجة الموقع

لذا، إليك أهم الطرق لتسريع موقع الويب بسرعة. يمكنك تجربة هذه الطرق على موقع الويب الخاص بك ورؤية النتيجة على صفحة الويب الخاصة بك. سيجلب بالتأكيد سرعة جيدة لموقع الويب الخاص بك.

اسمحوا لي أن أعرف ما هي المشكلة التي تواجهها أثناء تسريع موقع الويب الخاص بك عن طريق التعليق أو الاشتراك في قائمة البريد الإلكتروني الخاصة بي وسأساعدك في الحصول على أفضل نتيجة.

لا تنس مشاركة هذا المنشور مع جميع معجبيك ومتابعيك على وسائل التواصل الاجتماعي والاشتراك في قائمة بريدي الإلكتروني لتبقى على تواصل معي. شكرا لقضاء وقتك.