الأخبار التكنولوجية والاستعراضات والنصائح!

لا تدفع أبدًا رسومًا مصرفية مرة أخرى: كيفية تجنب الرسوم الإضافية والاحتفاظ بالمزيد من أموالك

ستساعدك المقالة التالية: لا تدفع أبدًا رسومًا مصرفية مرة أخرى: كيفية تجنب الرسوم الإضافية والاحتفاظ بالمزيد من أموالك

أحد آخر الأماكن التي تعتقد أنك تهدر فيها أموالك التي كسبتها بشق الأنفس هو البنك. رسوم السحب على المكشوف، ورسوم الحد الأدنى للرصيد، ورسوم البطاقة المفقودة، ورسوم الصيانة، والقائمة تطول. شيء واحد يجب تذكره: لا تدفع الرسوم إلا عند الضرورة القصوى.

البنوك تتقاضى الكثير رسوم غير ضرورية ببساطة من أجل الاحتفاظ بأموالنا. يبدو أننا لا نستطيع أن نفعل الكثير حيال ذلك، لأنه على الرغم من أنه يمكنك العيش بدون حساب مصرفي لبعض الوقت، فإن عدم وجود حساب من شأنه أن يجعل الأمور أكثر صعوبة.

تعد الرسوم المصرفية طريقة شائعة لإهدار المال دون أن تدرك ذلك لأنها تميل إلى أن تكون 7 دولارات هنا أو 3 دولارات هناك. في الواقع، فإن متوسط ​​تكلفة فحص رسوم الحساب على مدى عقد من الزمن يصل إجمالي المبلغ إلى 1000 دولار تقريبًا، وفقًا لدراسة حديثة.

لا يبدو الأمر كثيرًا، لكن هذه المبالغ تضيف ما يصل. على الرغم من أنه لا يمكن تجنب بعض الرسوم، إلا أن الخبر السار هو أنه يمكن تجنب الكثير منها إذا تعلمت كيفية تجنب الرسوم المصرفية مرة واحدة وإلى الأبد.

كيفية تجنب الرسوم المصرفية

توقف عن إهدار أموالك واحتفظ بالمزيد منها في محفظتك باتباع هذه النصائح الأربع لتجنب دفع تلك الرسوم المصرفية المزعجة.

1. ابحث في اتحاد ائتماني

تجني البنوك أموالها عن طريق فرض رسوم زائدة عليك مقابل خدماتها وإقراض الأموال بأسعار فائدة مرتفعة. هذا شيء لن تراه مع الاتحادات الائتمانية. على الرغم من أنها تقدم نفس النوع من الخدمات، إلا أن هياكلها مختلفة تمامًا.

هناك اختلافان رئيسيان بين البنوك الكبرى والاتحادات الائتمانية التي يمكن أن تجعل الاتحادات الائتمانية الخيار الأكثر ملاءمة للخدمات المصرفية:

  1. الاتحادات الائتمانية هي مؤسسات غير ربحية. على عكس البنوك، لا تدفع الاتحادات الائتمانية أرباحًا للمساهمين، لذا فإن هدفهم الأساسي ليس أخذ أموالك. كما وصفها محلل البنك نانسي بوش، “إنهم [customers] تعامل مع الخدمات المصرفية مثل المرافق الكهربائية، حيث إذا قمت بقلب المفتاح، فيجب أن تكون هناك من أجلك. لكن الحقيقة هي أن الأعمال المصرفية هي عمل يهدف إلى تحقيق الأرباح للمساهمين.
  2. الاتحادات الائتمانية تركز على الأعضاء. الغرض الأساسي من الاتحادات الائتمانية هو خدمة أعضائها. هذه المؤسسات عبارة عن تعاونيات مالية، مما يعني أنها مملوكة ومدارة من قبل أعضائها – أنت! عندما تنضم إلى اتحاد ائتماني، فإنك تصبح في الواقع مالكًا جزئيًا له رأي في كيفية إدارة المؤسسة.

ولهذه الأسباب، لن تتقاضى الاتحادات الائتمانية نفس رسوم الخدمة التي تفرضها البنوك. كمكافأة إضافية، باعتبارها مؤسسات غير ربحية، فإن الاتحادات الائتمانية معفاة من دفع الضرائب الحكومية والفدرالية مما يعني أنها يمكن أن تقدم لك أسعارًا أفضل على القروض وفائدة أعلى على حسابات التوفير.

2. استرد أموالك عندما تكون بالخارج

تجنب الرسوم الإضافية لأجهزة الصراف الآلي من خلال التخطيط المسبق وسحب النقود قبل الخروج. إذا كنت خارج الخدمة بالفعل، فاختر خيار استرداد النقود عند شراء شيء ما في متجر أو إجراء عملية شراء صغيرة مثل قطعة حلوى لاسترداد النقود. سوف تقوم بعض البنوك بتعويضك بمبلغ معين كرسوم إضافية لأجهزة الصراف الآلي، ولكن لماذا تدفع مقابل سحب أموالك الخاصة في المقام الأول؟

نحن نعيش في العصر الرقمي حيث يستخدم الأشخاص هواتفهم باستمرار ويوجد تطبيق لكل شيء تقريبًا حتى الحصول على أموال مقابل التسوق عبر الإنترنت من خلال مواقع مثل Rakuten وDush.

البنوك لا تختلف. لدى العديد من المؤسسات المالية تطبيقات بها ميزة تخبرك بموقع أقرب فرع أو ماكينة صراف آلي لتتمكن من سحب النقود. ما يمكن أن يكون بضع دقائق إضافية من وقت السفر قد يستحق تلك الرسوم المفروضة على استخدام أجهزة الصراف الآلي خارج الشبكة.

3. الاشتراك في البيانات الإلكترونية

في بعض الأحيان، تفرض البنوك رسومًا على إرسال البيانات الورقية إليك كل شهر. على الرغم من أن الرسوم ضئيلة، تذكر أنه حتى المبالغ الصغيرة من المال يمكن أن تضيف ما يصل. عندما يتم تقييم الرسوم بزيادات صغيرة، يميل الناس إلى أن يكونوا أقل اهتمامًا بها مما يسمح للبنوك بصرف أموال كبيرة.

قم بتسجيل الدخول إلى حسابك البنكي وقم بتغيير الإعدادات الخاصة بك لتلقي كشوفات الحساب الإلكترونية لتجنب رسوم استلام الكشوفات الورقية عبر البريد.

إنه يوفر لك المال ويساعد أيضًا على البيئة في نفس الوقت – مربح للجانبين!

4. إلغاء الاشتراك في حماية السحب على المكشوف

في عام 2010، أ صدر القانون الذي يحظر على البنوك فرض رسوم السحب على المكشوف ما لم يوافق العميل بشكل مؤكد، أو “يشترك” في برنامج حماية السحب على المكشوف. إذا كنت تريد تجنب رسوم السحب على المكشوف المجنونة، فارفض حماية السحب على المكشوف. يمكن أن يكون هذا مربكًا ومضللًا بعض الشيء لأنه عندما تسمع “حماية السحب على المكشوف” فإنك تعتقد أنه برنامج سيحميك من السحب على المكشوف، أليس كذلك؟

خطأ.

إذا اخترت الاشتراك في حماية السحب على المكشوف، فسيسمح البنك فعليًا بالمعاملة ثم يفرض عليك رسوم سحب على المكشوف باهظة. مع فرض معظم البنوك الأمريكية الكبرى رسومًا لا تقل عن 35 دولارًا لكل سحب على المكشوف، وفقًا لـ أ أبحاث بيو الأخيرة، وهذا يمكن أن تضيف ما يصل. ومع ذلك، إذا لم تقم بالاشتراك في البرنامج، فسيتم رفض المعاملة عندما تتجاوز عملية الشراء رصيد حسابك.

قد يكون هذا محرجًا بعض الشيء، نعم، لكن أنت لن يتم فرض أي رسوم إضافية. إذا كانت فكرة الاضطرار إلى العودة إلى الممر لإعادة أغراضك تقلقك حقًا، فاحتفظ دائمًا بقليل من النقود تحسبًا. يمكنك أيضًا البحث عن البنوك التي تتيح لك السحب على المكشوف على الفور لتجنب أي رسوم.

الخط السفلي

يعد توفير المال أمرًا صعبًا هذه الأيام دون أن تصل هذه البنوك الكبيرة إلى جيوبك. احتفظ بعملاتك المعدنية في مكانها الصحيح من خلال البقاء متقدمًا بخطوة وتجنب تلك الرسوم المصرفية غير المرغوب فيها. يمكن أن تساعدك المدخرات على التخلص من الديون بشكل أسرع والبقاء على اطلاع بأهدافك المالية للعام الجديد.

ما هي بعض الرسوم المصرفية الشائعة التي تم تحصيلها منك؟ كيف تتجنب الرسوم المصرفية؟