الأخبار التكنولوجية والاستعراضات والنصائح!

أهم 7 فوائد لتحسين محركات البحث لتصميم الويب سريع الاستجابة

ستساعدك المقالة التالية: أهم 7 فوائد لتحسين محركات البحث لتصميم الويب سريع الاستجابة

تعد استجابة موقع الويب الخاص بك عاملاً مهمًا بشكل لا لبس فيه في تحسين تجربة المستخدم وتجنب مخاطر تحسين محركات البحث الشائعة التي يمكن أن تعيق تصنيفات Google الخاصة بك.

وعلى الرغم من أن تصميم الويب سريع الاستجابة ليس عامل تصنيف مؤكد، إلا أن جوجل فعلت ذلك دلت على أهميتها في مناسبات متعددة.

لكن كيفية إنشاء موقع ويب سريع الاستجابة – من الناحية الهيكلية والمرئية – هي ممارسة تستعصي على العديد من المسوقين والمصممين.

والخبر السار هو أن هناك خطوات تفصيلية لتحسين استجابة موقع الويب الخاص بك.

هيا لنبدأ الان.

فيما يلي سبع طرق تفيد وجود موقع ويب سريع الاستجابة في استراتيجية تحسين محركات البحث لديك، بالإضافة إلى بعض النصائح حول كيفية جعل موقعك أكثر سهولة في الاستخدام.

ما هو “تصميم الويب سريع الاستجابة”؟

يتضمن تصميم الويب سريع الاستجابة (RWD) إنشاء صفحات ويب يتم عرضها بشكل جيد عبر مجموعة متنوعة من الأجهزة وأحجام الشاشات.

بهذه الطريقة، يستطيع مصممو الويب إنشاء تجربة موقع ويب تستوعب العديد من الطرق المختلفة التي يصل بها المستخدمون إلى مواقع الويب ويتفاعلون معها.

حسابات حركة المرور المتنقلة ل تقريبا النصف لجميع حركة المرور على شبكة الإنترنت، على مستوى العالم.

وهذا يعني أنه من الضروري لأصحاب مواقع الويب أن يكون لديهم مواقع ويب يسهل الوصول إليها والتنقل فيها، حتى على شاشة صغيرة (مثل الكمبيوتر اللوحي أو الهاتف الذكي).

لماذا تحتاج إلى موقع ويب سريع الاستجابة

كان العديد من مالكي مواقع الويب بطيئين في اعتماد تصميم الويب سريع الاستجابة، على الرغم من العدد الكبير من الإحصائيات المنشورة التي تظهر أن الاستجابة تنتج تجربة مستخدم أفضل.

هذه بعض من أكبر الأسباب التي تجعلها عالية في أولوياتك.

1. جوجل تعطي الأولوية للجوال أولاً

ليس سراً أن جوجل قد تحركت نحو نهج “الجوال أولاً” في السنوات الأخيرة.

مع زيادة عدد المستخدمين الذين يبحثون من الأجهزة المحمولة أكثر من أي وقت مضى، أصبح من المهم بشكل متزايد أن يتم عرض مواقع الويب بسهولة على أي جهاز.

تهدف Google إلى توفير محتوى قيم ويمكن الوصول إليه للمستخدمين.

تميل الخوارزمية أكثر إلى تصنيف الموقع الذي يناسب الفاتورة – من خلال كونها سريعة الاستجابة وسهلة الاستخدام.

تفضل Google مواقع الويب المُحسّنة للأجهزة المحمولة والتي اعتمدت تصميم ويب سريع الاستجابة للجوال.

2. تحسين سهولة الاستخدام

يمكن أن يكون الوقت المستغرق في الصفحة مؤشرًا مهمًا على ما إذا كان المحتوى الخاص بك يتطابق مع ما يبحث عنه المستخدم وما إذا كانت لديه تجربة إيجابية على موقعك.

والسبب هو أنه إذا كان المستخدم غير راضٍ عن المحتوى الخاص بك (أو، في هذه الحالة، عن تجربة موقع الويب الخاص بك)، فمن غير المرجح أن يستمر في ذلك.

تصميم الويب سريع الاستجابة يجعل مواقع الويب أسرع، ويسهل الوصول إليها، ويسهل التنقل فيها.

إنه يسهل على المستخدمين العثور على المعلومات التي يبحثون عنها ويشجعهم عادةً على البقاء في موقعك.

بالإضافة إلى ذلك، فإن سهولة الاستخدام الرائعة قد تشجع المستخدمين على العودة إلى موقع الويب الخاص بك في المستقبل.

ولا يقتصر الأمر على بقاء المستخدمين على موقعك لفترة أطول فحسب، بل من المرجح أيضًا أن يتحولوا إلى عملاء أو مشتركين يدفعون.

3. تجربة أفضل للعملاء

تهتم Google في المقام الأول بإبقاء المستخدمين سعداء من خلال عرض المحتوى الذي يهتمون به كثيرًا.

أنشئ تجربة تركز على المستخدم، ومن المرجح أن يكافئك Google بتصنيفات أعلى في نتائج البحث.

يعد تصميم الويب سريع الاستجابة أمرًا ضروريًا لخلق تجربة إيجابية للمستخدمين.

من المرجح أن يتحول المستخدمون السعداء إلى مشتركين وعملاء محتملين وعملاء يدفعون.

يعد امتلاك موقع ويب سريع الاستجابة إحدى الطرق العديدة لضمان حصول المستخدمين على تجربة إيجابية على موقعك.

4. تحسين سرعة الصفحة

تعد سرعة الصفحة عاملاً آخر يؤثر بشكل كبير على تحسين محركات البحث لديك، وبالتالي، على تصنيفاتك في البحث.

مدى سرعة تحميل موقع الويب الخاص بك التي يمكن أن تؤدي إلى تجربة المستخدم مع موقعك أو كسرها.

إذن، ليس من المستغرب أن يتم تحسين موقع الويب الخاص بك ليتم تحميله بسرعة وبدون عوائق.

يتم تحميل مواقع الويب المستجيبة للجوال بشكل أسرع على كل من الأجهزة المحمولة وأجهزة سطح المكتب.

قم بتحسين سرعة صفحتك لزيادة حركة المرور والتحويلات على موقع الويب الخاص بك.

5. انخفاض معدل الارتداد

يشير معدل الارتداد إلى مدى سرعة زيارة المستخدمين لموقع الويب الخاص بك ثم مغادرته على الفور.

يمكن أن يكون هذا المقياس مؤشرًا على ما إذا كان موقعك يلبي بحث المستخدم.

قد يشير معدل الارتداد المرتفع أيضًا إلى أن موقع الويب الخاص بك لم يتم تحميله بسرعة أو أنه لم يقدم التجربة الإيجابية التي كان يبحث عنها المستخدمون.

ومع ذلك، فإن الأمر لا يتعلق فقط بالمحتوى.

قد يكون المحتوى الخاص بك رائعًا، ولكن إذا كان تصميم الويب الخاص بك يجعل من الصعب على المستخدمين التنقل في الموقع، فسوف يغادر المستخدمون ويبحثون عن المعلومات في مكان آخر.

6. تجنب المحتوى المكرر

عندما تعطي الأولوية لاستجابة موقع الويب الخاص بك، فإنك بالضرورة تبدأ في الاهتمام بمحتوى موقعك وتجربة المستخدم بشكل عام.

وعلى الرغم من أن تصميم الويب سريع الاستجابة ليس بالضرورة الآلية التي يتم من خلالها منع المحتوى المكرر، إلا أنه يمكن أن يساعدك غالبًا في اكتشاف هذا المأزق الشائع.

عند إنشاء موقعك أو إعادة تصميمه، من السهل إنشاء نسختين من موقع الويب الخاص بك عن طريق الخطأ – أحدهما للجوال والآخر لسطح المكتب – مما قد يؤدي إلى حدوث مشكلات مكررة في المحتوى.

على الرغم من أن عنواني URL قد يكونان مختلفين، إلا أن المحتوى غالبًا ما يكون هو نفسه، وقد يؤدي ذلك إلى إرباك Google بشأن المحتوى الذي يجب تحديد أولوياته.

تؤكد أفضل ممارسات تصميم الويب سريع الاستجابة على إنشاء نسخة واحدة تستجيب للجوال من موقع الويب الخاص بك.

يمكن أن يساعد هذا في منع تكرار عنوان URL عبر نسختين من موقعك.

وفي الوقت نفسه، من المهم الانتباه إلى مشكلات المحتوى المكررة الأخرى.

7. المزيد من المشاركات الاجتماعية

عندما يعجب المستخدمون بالمحتوى الخاص بك، فمن المرجح أن يشاركوه مع أصدقائهم.

إن امتلاك موقع ويب سريع الاستجابة يجعل من السهل على المستخدمين التفاعل مع موقعك والاستمتاع تمامًا بالمحتوى الخاص بك ثم مشاركته على وسائل التواصل الاجتماعي.

يبني العديد من مصممي RWD مواقع مع وضع إمكانات المشاركة الاجتماعية في الاعتبار لتسهيل مشاركة المستخدمين للمحتوى الخاص بك على نطاق واسع.

على الرغم من أن المشاركات الاجتماعية لا تؤثر بشكل مباشر على التصنيف، إلا أنها تساعدك على تنمية جمهورك عبر الإنترنت.

المزيد من الزيارات الاجتماعية تعني المزيد من المستخدمين الذين يزورون موقعك، مما قد يعني المزيد من العملاء أو المشتركين في نشاطك التجاري.

بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن يؤدي التواجد الرائع على وسائل التواصل الاجتماعي إلى زيادة ظهور موقع الويب الخاص بك.

باستخدام أزرار المشاركة الاجتماعية سهلة الاستخدام، سيشجع موقعك المجهز للجوال المستخدمين على مشاركة المحتوى الخاص بك، والوصول إلى جمهور أوسع بكثير.

نقدم للمستخدمين تجربة هاتف محمول سريعة وودية

سيؤدي إنشاء إستراتيجية متوافقة مع الجوّال كأساس لتصميم موقع الويب الخاص بك (أو إعادة تصميمه) إلى إعداد موقعك لتحقيق النجاح.

يضع التصميم سريع الاستجابة المستخدمين في المقام الأول، ويسهل عليهم التفاعل مع موقعك، ويمنح Google “إعجابًا” بأن موقعك مصمم للبحث على أي جهاز.

سيساعدك أيضًا التخطيط لتصميم الويب الخاص بك منذ البداية على إنشاء بنية محسنة بالكامل يمكن الوصول إليها بسهولة على أي جهاز.

إن وجود إطار عمل قوي من البداية سيساعد في إعداد موقع الويب الخاص بك لتحقيق نجاح تحسين محركات البحث.

هل موقعك جاهز للجوال؟ لقد حان الوقت للارتقاء بتصميم سريع الاستجابة وسهل الاستخدام.

المزيد من الموارد: